الإدارة المالية هي مشكلة كبيرة جدا قد تسببت في دمار حيات كثير من الأشخاص و أيضا جعلت حيات كثير من الأشخاص جيدة

حيث ان الإدارة المالية تعتبر سيف ذو حدين  اذا اجدت التعامل معها سوف تغير حياتك بشكل جذري

بالتالي اذا كانت لديك مشكلة مع الإدارة المالية فهذه المقالة قطعا سوف تفيدك جدا

 سوء الإدارة المالية وعدم الشعور بأنفاق المال

لقد لاحظت حتما في يوم من الأيام ان الأموال تنفذ منك دون ان تعلم في ماذا انفقتها لا تقلق فكلنا قد مررنا بهذا الوقت فانت لست وحدك

ملايين الأشخاص أيضا حول العالم يعانون  من هذه المشكلة وهي تسمي سوء الإدارة المالية

عندما يوجد المال معك سواء قليل او كثير يحتاج الي وعي هذا الوعي يسمي بالوعي المالي

بالتالي المبلغ الكبير عندما يكون مع شخص ليس لديه ادرة مالية جيدة او جاهل ماليا يمكن ان ينفذ بيوم واحد  في نفس الوقت اذا وجد مبلغ بسيط

مع شخص يحسن الإدارة المالية يمكن ان يصبح اضعافا ويجعل أيضا هذا المبلغ يكفي حوائجه

ما اريد ان أقوله ان الإدارة المالية غير مرتبطة بكثرة او قلت المال

بالتالي لا داعي لذكر بعض الأشخاص الذين كانوا اثرياء جدا و انتهت بهم الحال مفلسين ومديونين

الحكمة بالإدارة المالية

الحكمة هنا تعني ان تقوم بتصنيف مشترياتك أي انك بوضع مشترياتك في خانة معينة- هل هي في خانت الأصول او في خانة الرفاهية او في خانة الالتزامات

بالتالي تستطيع ان تسيطر علي نفسك من استهلاك هذا الشيء الذي اشتريته وما هي الطريقة التي ستتعامل بها مع هذا الشيء

يمكن أيضا تصنيف المشتريات علي حسب أهميتها بالطريقة الاتية

 التصنيف الأول مهم عاجل

ا الثاني مهم غير عاجل

الثالث غير مهم عاجل

الرابع غير عاجل غير مهم

الأغنياء لا يعملون لأجل المال لاكن المال يعمل لأجلهم

اغلب الأغنياء في هذا العالم  يطبقون هذه القاعدة وهذه القاعدة من الكتاب الشهير الاب الغني و الاب الفقير لروبرت كيوساكي

والأغنياء الذين لا يطبقون هذه القاعدة تجدهم يفلسون بعد وقت قصير

يقال أيضا ان افضل مهارة في الإدارة المالية الجيدة هي  ان تتعلم كيفية الادخار

بالتالي تم عمل دراسة علي متوسط الذين يدخرون حول العالم وجدو ان الصين و اليابان يدخر فها حوالي 35% من الشعب والولايات المتحدة الامريكية حوالي 8%

  المملكة العربية السعودية 3% فقط

 السيدة جراسي جرينار و الإدارة المالية

هذه السيدة فقدت والديها عندما كان عمرها 12 سنة وصارت يتيمة  و أكملت دراستها حتي عملت ك سكرتيرة  كان راتبها يزيد مع الوقت

بالتالي بسبب ظروفها الضيقة عاشت في منزل صغير جدا  ولم تبالغ ابدا في حياتها حيث انها لم تشتري ابدا أشياء لا تحتاجها وكانت اقتصادية في كثير من أمور حياتها حيث انها لا تشتري ما لا يلزمها

في عام 210 توفت وكان عمرها 100 سنة و اكتشفوا بعد وفاتها ان لديها اكثر من 7 مليون دولار

تم التبرع بهذا المبلغ للجمعيات الخيرية  بالإضافة الي الأموال التي صرفتها

وجيرانها في هذا الوقت اندهشوا من الامر

بالتالي بحث المختصون في هذا الامر وراء تلك المرئة فوجدوا انها من الوقت الذي بدأت  به العمل كانت تدخر جزاء بسيط من راتبها في سوق الأسهم

بدأت هذه المبالغ تتزايد الي ان وصلت الي ملايين الدولارات

المصادر

يمكنك أيضا قراءة : مواضيع في الاستثمار من و البورصة و الاقتصاد و الإدارة المالية هنا